درس عن الدرس!

عن الدرس الذي تعلمناه فنكتب في كل مرة يجب أن لا ننساه!

ثم نعود بشعور خيبة نُدين فيها ذواتنا، ونُرهق بها قلوبنا لأنها سلكت طرقاً تحمل مشاعر وتعاملات مشابهة لذاك الذي – اشترطنا بأن لا ننساه-!

ضبط المشاعر والأحاسيس، وأن لا ننسى؛ ليست من الصفات البشرية، فلم نلزم أنفسنا بما ليس من جنسها!

فلو لا الخطأ لم تشرع التوبة!

ولولا النسيان لما ورد التجاوز !

المهم أن نجاهد العثرة بعد العثرة، فلا نكلف قلوبنا ما لا طاقة لها به، فهي نبض أي أنها حياة، ولنتخفف من تقييد تعاملاتنا السامية، وردود أفعالنا اللطيفة، ولنحذر التخلي عنها بحجة مواقف سابقة.

4 thoughts on “درس عن الدرس!

  1. فلولا وجود أمثالك في حياتنا لما تجاوزنا العثرات ♥️♥️

    Like

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s